وفيات

عبد الهادي بوطالب

 

 

 

  انتقل إلى عفو الله وكرمه، يوم الأربعاء 16/11/2009 بالرباط، الأستاذ عبد الهادي ‏بوطالب، عن عمر يناهز86 عاما، وكان صاحب الجلالة الملك محمد السادس، حفظه الله، قد ‏بعث لأفراد أسرة الفقيد ببرقية تعزية عبّر فيها عن أحر تعازيه ومواساته لهم في هذا المصاب ‏الجلل، سائلا الباري عز وجل أن يتغمد الراحل بواسع المغفرة والرضوان، ويسكنه فسيح جنانه، ‏ويلهم ذويه جميل الصبر وحسن العزاء.‏

  والأستاذ عبد الهادي بوطالب من رجال الوطن الكبار، ولد بفاس سنة 1923م، وحفظ القرآن ‏العزيز، ودرس العلوم الإسلامية، وتخرج من جامعة القرويين سنة 1943م، حصل على ‏الدكتوراه في الشريعة وأصول الفقه، وتابع دراسته الحقوقية حتى حاز على الدكتوراه في ‏القانون الدستوري، وتولى التدريس بجامع القرويين.‏

  وتقلب الفقيد الأستاذ عبد الهادي بوطالب في عدة مناصب وزارية ومارس مهام سياسية ‏سامية في عهد الاستقلال: فعين وزيرا للإعلام عام 1961م، ووزيرا للتربية الوطنية عام ‏‏1966م. كما عمل أستاذا للقانون الدستوري في كلية الحقوق بالرباط والدار البيضاء، وأخيرا ‏مستشارا للملك الحسن الثاني رحمه الله منذ سنة 1976م. ‏

‏   كان الراحل من رجال العلم والمعرفة بالمغرب والوطن العربي، انتخب سنة 1982م مديرا ‏عاما للمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، وحصل على عُضوية عدد من ‏المجامع العلمية المغربية والعربية: فهو عضو بأكاديمية المملكة المغربية، وكذلك عضو بالمجمع ‏الملكي لبحوث الحضارة الإسلامية (مؤسسة آل البيت) بالمملكة الأردنية، وانتخب سنة 1983م ‏نائبا لرئيس اللجنة الدولية للحفاظ على التراث الحضاري الإسلامي. ‏

  نشر الراحل عددا كبيرا من المقالات على صفحات الجرائد الوطنية والعربية، وله العديد من ‏التآليف تربو على 60 كتابا، كان لبعضها اتصال بالتراث والتاريخ، من ذلك تأليفه عن لسان ‏الدين ابن الخطيب وزير غرناطة.‏

 

إعداد: د. جمال القديم



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
اقرأ أيضا

الشيخ العلامة الأستاذ عبد الله آيت وغوري

الشيخ العلامة الأستاذ عبد الله آيت وغوري

  انتقل إلى عفو الله ومستقر رحمته، الشيخ العالم العلامة عبد الله آيت وغوري؛ عضو المجلس الأكاديمي للرابطة المحمدية للعلماء، بعد أن وافته المنية بمدرسة إدا وامنو بإقليم شتوكة أيت باها، صبيحة يومه الخميس 8 رجب 1438 هـ موافق لـ 6 أبريل 2017م، عن سن ناهز 83 عاماً.

عبد الهادي التازي

عبد الهادي التازي

  وفي يوم الخميس 12 جمادى الثانية 1436هـ/موافق 02 أبريل 2015م، الكاتب البحاثة المؤرخ ‏الأديب العلامة عبد الهادي التازي عن عمر 94 سنة، بعد مسار حافل من العطاء العلمي، ‏وأقيمت عليه صلاة الجنازة بمسجد الأنصاري بالرباط، ثم نقل جثمانه إلى مدينة فاس ودفن ‏بضريح أبي بكر بن العربي.

عبد السلام الهرَّاس

عبد السلام الهرَّاس

  توفي إلى رحمة الله يوم الأربعاء 28 ربيع الثاني 1436هـ/ موافق 18 فبراير 2015م، أستاذ ‏الأجيال الباحث المحقق والمفكر عبد السلام الهراس، عن عمر يناهز 85 عاماً، ودفن بمقبرة ‏ويسلان بفاس.

عبد الله المرابط الترغي

عبد الله المرابط الترغي

 فقدت الساحة العلمية يوم السبت 18 شعبان 1436هـ/ 06 يونيو 2015م أحد أعمدة التحقيق ‏والدراسات الأدبية بالمغرب، ذلكم هو العلامة المحقق المطلع عبد الله المرابط الترغي، الذي توفي ‏عن سن 71 عاما، وشيع جثمانه يوم الأحد بعد صلاة الظهر في مشهد مهيب حيث دفن بمقبرة ‏سيدي عمرو بطنجة، وبموته طويت صفحة من العطاء العلمي في هذا البلد الحبيب.

عبد الوهاب بن منصور